(شاهد) تدين ممارسات قوات الاحتلال تجاه الأطفال

(شاهد) تدين ممارسات قوات الاحتلال تجاه الأطفال

اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، صباح يوم الخميس 29/9/2022، مدرسة الهاجرية للبنين قرب الحرم الإبراهيمي في الخليل بجنوب الضفة الغربية، واعتقلت طالبين من مقاعد الدراسة ثم أفرجت عنهما لاحقا.

وأظهرت مقاطع فيديو متداولة اقتحام قوة إسرائيلية للمدرسة واعتداءها على المعلمين بالضرب المبرح خلال محاولتهم منع اعتقال طالبين من أحد الفصول الدراسية، في حين نشر جنود الاحتلال الخوف والرعب بين سائر طلاب المدرسة. وأخرج جنود الاحتلال المعلمين من الفصل الدراسي ومنعوهم من دخوله، وهاجم أحد الجنود معلما كان يوثّق حادثة الاقتحام، وذكرت وسائل إعلام محلية أن الجنود اعتدوا بالضرب المبرح على والد أحد التلاميذ وتم نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج.

تدين المؤسسة الفلسطينية لحقوق الإنسان (شاهد) وبشدة الإنتهاك الواضح والشنيع لحق الطفل في التعلم والذي يكفله كل من الاعلان العالمي لحقوق الإنسان 1948 في المادة 26 منه وإعلان حقوق الطفل لعام 1959 واتفاقية حقوق الطفل 1989. كما وتنعي المؤسسة الطالب *ريان ياسر سليمان* (7 سنوات) الذي ارتقى إثر سقوطه عن مرتفع في اليوم  نفسه أثناء ملاحقته من قِبل قوات الاحتلال في بلدة تقوع جنوب شرق بيت لحم.

وأفادت مصادر محلية فلسطينية، بأن جنود الاحتلال طاردوا طلبة المدارس في منطقة "خربة الدير” في تقوع، أثناء عودتهم لمنازلهم، ما أدى إلى سقوط الطفل ريان عن سطح مرتفع، ونقل إلى المستشفى. وأفادت وزارة الصحة الفلسطينية، أن الطفل سليمان وصل إلى قسم الطوارئ في مستشفى بيت جالا الحكومي، وكان قلبه متوقفا، وأن جميع محاولات الأطباء لانعاشه لم تنجح.

وإزاء هذه الإنتهاكات تدعو (شاهد) كُلّاً من:

1.      المقرر الخاص للأمم المتحدة المعني بشؤون الطفل السيدة "ماما فاطمة سنغاته" بضرورة إدانة الانتهاكات بحق الأطفال.

2.      الأونروا لإصدار موقف تستنكر فيه هذه الانتهاكات.

3.      المقرر الخاص للأمم المتحدة المعني بشؤون التعليم السيدة "فريدة شهيد" لإدانة الانتهاكات بحق المدارس والطلاب والمعلمين.

4.      منظمة اليونيسف للتحرك من أجل الحد من ممارسة هذه الانتهاكات.

 

المؤسسة الفلسطينية لحقوق الإنسان (شاهد)

بيروت في ٢٠٢٢/٩/٣٠