تدريب وورش عمل

ورشة تدريبية حقوقية تحت عنوان - الفلسطينيون بين القانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني
29/12/2014

خبر صحفي
(شاهد) تقيم ورشة تدريبية حقوقية تحت عنوان:
الفلسطينيون بين القانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني

في إطار سعيها لتعميم ثقافة حقوق الإنسان وسط الشباب الفلسطيني في المخيمات والتجمعات الفلسطينية في لبنان، أقامت المؤسسة الفلسطينية لحقوق الإنسان (شاهد) دورة حقوقية تدريبية بعنوان "الفلسطينيون بين القانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني" وذلك يوم السبت الموافق في27/12/2014 في مخيم البص.

استهدفت الدورة 30 متدرب ومتدربة من مختلف مؤسسات المجتمع المدني الفلسطيني والمهتمين بالشأن العام في منطقة صور.

انقسمت الورشة التدريبية إلى قسمين؛ قسم يتعلق بالإطار القانوني للاجئين الفلسطينيين في لبنان، وقسم يتعلق بالشرعة الدولية لحقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني والأراضي الفلسطينية المحتلة.

في القسم الأول من الورشة التدريبية تناولت المحامية عفاف الشمالي الإطار القانوني للاجئين الفلسطينيين في لبنان حيث شرحت الفرق بين ولاية الأونروا الدولية واتفاقية اللاجئين لعام 1951. ثم تناولت المحامية شمالي الواقع القانوني للاجئين الفلسطينيين في لبنان، من خلال استعراض النصوص القانونية الناظمة للوجود الفلسطيني منذ اللجوء الأول مروراً باتفاق القاهرة عام 1968 إلى قانون التملك وقانون العمل وقانون المهن الحرة (الصيدلة، المحاماة، الطب، الهندسة..). كما تناولت المحامية شمالي تصنيفات اللاجئين الفلسطينيين في لبنان الثلاثة. واستعرضت نماذج إنسانية فلسطينية وكيف تتعاطى الحكومات اللبنانية والمنظمات الدولية معها.

وانتهى القسم الأول بورشة تدريبية انقسم فيها المتدربون إلى مجموعات عمل..

أما في القسم الثاني من الدورة فقد شرح مدير المؤسسة الفلسطينية لحقوق الإنسان "شاهد" الدكتور محمود الحنفي الإطار الفلسفي لحقوق الإنسان والمراحل التي مرت بها رحلة حقوق الإنسان. كما شرح مفهوم الشرعة الدولية لحقوق الإنسان، والعديد من المصطلحات الحقوقية والقانونية ذات الصلة والتي يحتاجها المتدرب في إطار متابعاته وتوثيقه للانتهاكات التي تحصل، ومعرفة الجهات المحلية والإقليمية والدولية التي يمكن اللجوء إليها.

كما تناول الدكتور الحنفي أيضاً التعريف بالقانون الدولي الإنساني ومدى تطبيق ذلك على الأراضي الفلسطينية المحتلة. وقال الحنفي أن منطقتنا هي منطقة حروب ونزاعات مسلحة ومن المهم أن تكون لدينا ثقافة حول القانون الدولي الإنساني. واستعرض الدكتور الحنفي الخيارات القانونية الممكنة للدفاع عن عدالة القضية الفلسطينية.

تخلل الورشة التدريبية حوار جاد من قبل المتدربين. وانتهت الورشة التدريبية بتوزيع شهادات مشاركة على المشاركين.

بيروت، 29/12/2014
المؤسسة الفلسطينية لحقوق الإنسان (شاهد)