بيانات وأخبار صحفية

بيان صحفي الحكم بالسجن على الأطفال الفلسطينيين يتعارض مع أبجديات حقوق الإنسان ومطالبة الأمم المتحدة باتخاذ اجراءات أكثر حزماً
18/07/2016

بيان صحفي

الحكم بالسجن على الأطفال الفلسطينيين يتعارض مع أبجديات حقوق الإنسان

ومطالبة الأمم المتحدة باتخاذ اجراءات أكثر حزماً

 

          أصدرت محكمة الاحتلال الاسرائيلي، اليوم الإثنين (18/7/2016)، حكماً على الطفل نسيم محيسن من بلدة العيسوية، بالسجن الفعلي لمدة 28 شهراً، وغرامة مالية بقيمة ٣٬٨٨٧ $. وكانت محكمة الاحتلال قضت يوم أمس على الطفل المقدسي القاصر معاوية علقم 14 عاماً، بالسجن الفعلي لمدة 6 سنوات ونصف السنة، و10 أشهر وقف تنفيذ لمدة 3 سنوات، وغرامة مالية قيمتها ٦٬٧٣٩ $.

          ان الاتفاقيات الدولية لحقوق الإنسان وتحديداً اتفاقية حقوق الطف تشدد على ضرورة توفير الحماية للأطفال ولحياتهم ولفرصهم في البقاء والنمو، وتقيّد هذه الاتفاقيات سلب الأطفال حريتهم، وتجعل من موضوع اعتقالهم "الملاذ الأخير ولأقصر فترة ممكنة"، إلا أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي دائماً ما تجعل من قتل الأطفال الفلسطينيين واعتقالهم الملاذ الأول.  إن المؤسسة الفلسطينية لحقوق الإنسان (شاهد) إذ تدين الأحكام بحق الاطفال تطالب:

·                           المجتمع الدولي إلى كسر الصمت بحق الجرائم الإسرائيلية المتكررة بحق شعبا الفلسطيني ولا سيما الأطفال والنساء.

·                           تدعوا اللجنة الدولية للصليب الأحمر والمؤسسات الدولية الأخرى إلى إدانة اعتقال الأطفال في السجون الإسرائيلية.

·                           دعوة منظمة اليونسف المعنية بالأطفال إلى بذل جهد أكبر في حماية الأطفال الفلسطينيين من بطش الاحتلال الإسرائيلي.

بيروت في 18/7/2016

                                                                 المؤسسة الفلسطينية لحقوق الإنسان (شاهد)