اعتصامات

قافلة من سيارات الإسعاف تطلق أبواقها عالياً تضامناً مع الطواقم الطبية في قطاع غزة
07/08/2014

خبر صحفي
قافلة من سيارات الإسعاف تطلق أبواقها عالياً
تضامناً مع الطواقم الطبية في قطاع غزة

أقامت المؤسسة الفلسطينية لحقوق الإنسان "شاهد" وجمعية الشفاء للخدمات الطبية والإنسانية وقفة تضامنية في مدينة صور الكرنيش الجنوبي وذلك يوم الخميس 07/08/2014، للتضامن مع أهل غزة ومؤسساتها الطبية من مستشفيات وسيارات اسعاف ومسعفين، وللتنديد باستهدافها من قبل قوات الإحتلال الإسرائيلي منذ 8/7/2014 لحين إعلان الهدنة الحالية في قطاع غزة.

تخلل الوقفة التضامنية مسيرة إسعافات سيارة مطلقة أبواقها في العناء، حيث جابت قافلة من سيارات الإسعاف التابعة لجمعية الشفاء الطبية، وهيئة الرسالة الصحية، والهلال الأحمر الفلسطيني، والهيئة الأسلامية الصحية وبمشاركة بلدية صور شوارع المدينة.

وتأتي هذه الوقفة التضامنية مع الطواقم الطبية، بعد استهداف عشرات سيارات الإسعاف والمراكز الصحية والمستشفيات من قبل العدوان الاسرائيلي، والتي دمر خلالها 35 سيارة اسعاف وسبعة عشر مستشفى، كما استشهد نحو 19 مسعفاً، وأصيب أكثر من مئة شخص من العاملين في الطواقم الطبية. 

وقد ألقى الأستاذ محمود داوود مدير مكتب "شاهد" في صور، كلمة خلال الوقفة التضامنية أكد على أهمية حماية الطواقم الطبية والمستشفيات وتحييد المدنيين. كما تلى الأستاذ محمد عزام مدير مستوصف حمزة الطبي في مخيم البص نص المذكرة.

كما قدم مجموعة من الأطفال مشهداً تمثيلياً يوضح كيفية استهداف العداون الإسرائيلي للأطفال والطواقم الطبية. وفيما بعد توجه وفد من المؤسسات المشاركة في الوقفة التضامنية الى مقر االلجنة الدولية للصليب الأحمر لتسليم المذكرة الى مندوب اللجنة في منطقة صور جنوب لبنان. 

بيروت،07/08/2014

المؤسسة الفلسطينية لحقوق الإنسان "شاهد"
جمعية الشفاء للخدمات الطبية والإنسانية